opera.com

اقرأ من المصدر

فتاة التيك توك منار سامي ضحية جديدة لمرض العصر

hossam_abdallah 06/29/2020

ضحية جديدة لحب الشهرة والظهور سقط في براثن تطبيق «تيك توك»، ما تسبب في إلقاء القبض عليها، اليوم الاثنين، لتلحق بفتيات أخريات مثل حنين حسام ومودة الأدهم، بنفس التهمة ونفس النهج والأسلوب «نشر صور عارية والإخلال بالآداب العامة».


بالتأكيد، أُدرجت الكثير من الصور والفيديوهات في ملف توجيه الاتهام إلى الفتاة التي، لكن بالتأكيد السبب في وقوعها في هذا الوضع أكبر من الصور أو الفيديوهات التي تنشرها، هو مرض أصاب الكثير من الفتيات اللاتي جنح بهن حب الشهرة والظهور لاستغلال أجسادهن والظهور على الجمهور الذكوري بما يثير الغرائز.

  عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت

تصدرت فتاة التيك توك "منار سامي" قائمة الأكثر تداولاً في محركات البحث ومواقع التواصل الإجتماعي، خلال ساعات، ولن تكون الفتاة الأخيرة التي تفعل هذا، ويحدث معها الأمر ذاته، وذلك حتى يوقن بعض الفتيات أن المضمون أهم بكثير من الجوهر، هو ما يبقى عندما يزول كل شيء براق، هو الجمال الحقيقي لها، هو روحها وجوهرها لا قشرتها التي تزول سريعا، وهو ما يجب أن تركز على إبرازه أكثر من أي شيء آخر.


اعتادت منار سامي على بث مقاطع فيديو على تطبيق تيك توك تتسم بالجرأة وتُحرض علي الفسق والفجور كرقصها على الأغاني الشعبية في منزلها أو الشارع، بجانب اعتيادها التصوير في أوضاع لا تتماشى مع الآداب والأخلاق العامة للمجتمع المصري.

https://youtu.be/E4H0E7_ow_w


البداية كما هو معتاد جاءت من بلاغ يتقدم به أحد المواطنين الذي استشعر خطرا على مجتمعه وأبنائه من تواجد فتاة تنشر مقاطع يصفها بـ«المخلة»، على تطبيق يستطيع الجميع مهما كان عمرهم استخدامه، وهو المحامي أشرف فرحات، الذي تقدم ببلاغ للنائب العام، المستشار حمادة الصاوي، يطالب فيه بالتحقيق مع منار، قائلا إن تنشره عبارة عن «صور وفيديوهات مخلة بالشرف والآداب العامة بهدف جذب الإنتباه والشهرة كغيرها من فتيات التيك توك اللاتي سبق، و تم حبسهم لنفس السبب ولكن دون جدوى».


وتجيب نصوص القانون عما قد يؤول إلى مصير منار وغيرها من الفتيات اللاتي يقعن في براثن حب الشهرة والظهور فيسلكن الطرق الملتوية، حيث ينص القانون رقم 146 لسنة 2019، أنه في حالة نشر صور ومقاطع فيديو خادشة للحياء يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على سنتين وبغرامة لا تزيد على 10 آلاف جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين لكل من نشر صورًا بقصد العرض إذا كانت خادشة للحياء العام، حسبما تنص المادة 178 عقوبات، حيث أن تلك الأمور تمثل جرائم بالقوانين المختلفة منها قانون العقوبات وقانون مكافحة جرائم الآداب العامة وقانون الإنترنت الجديد.

مصدر: opera.com
الآراء في هذا المقال هي آراء الكاتب الخاصة، ولا تعكس آراء أوبرا نيوز. اقرأ المزيد >>

بيانات أقل، المزيد من الأخبار - أقل من 1 ميجابايت