opera.com

اقرأ من المصدر

حكاية اتهام والدة ممثلة شهيرة بحرق سيارة الفنان محمود عبد العزيز

Khaleel_EzzElDin 06/25/2020

في عام 1977 م، كان الفنان محمود عبدالعزيز في مقتبل مشواره الفني، لم يمر على ظهوره سوى 4 سنوات، إلا أن انشغال وسائل الإعلام به في تلك الفترة كان لسبب آخر، بعدما نشرت مجلة "المصور" أخبارا تفيد بأن الراقصة زيزي مصطفى متهمة بحرق سيارة محمود عبدالعزيز، وأنها ستمثل أمام النيابة المصرية بسبب هذه التهمة.

عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت

وقتها قيل إن محمود عبدالعزيز اتهم زيزي بهذه التهمة، وأكد أن الدافع وراء قيامها بهذا الأمر، هو رفضه للزواج منها، كما أشار الصحفي أحمد الريدي، إلا أن زيزي في التحقيقات أنكرت قيامها بحرق سيارة محمود عبدالعزيز، وقالت إنه يقوم بمثل هذه الأمور لأنها من رفضت الزواج به، وأنه طلب منها الزواج كثيراً ولكنها رفضت، خاصة وأنها ستتزوج بآخر.

عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت

ظلت الأزمة هكذا حتى تدخل الفنان مجدي وهبة الذي طلبته زيزي مصطفى للشهادة، واستطاع إقناع الطرفين بالتصالح أمام نيابة العجوزة، ليتم حفظ الدعوى ويخرج كل طرف من الثنائي مصراً على أقواله وموقفه معتبراً أن الطرف الآخر هو السبب فيما جرى، بحسب ما ورد في المجلة التي تابعت تلك الأزمة.

عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت

انتهت الأزمة بالتصالح، ويبدو أن الزمن استطاع أن يمحو آثارها، خاصة وأن محمود عبدالعزيز هو من قدم منة شلبي ابنة زيزي مصطفى في فيلم "الساحر" الذي كان بمثابة الانطلاقة لمنة شلبي في السينما، حتى صارت واحدة من أهم الممثلات في الوقت الحالي.

عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت

أشارت زيزي مصطفى في لقاء عبر قناة "العربية"، أنها ارتبطت بقصة حب مع الراحل منذ عام 1972 م، وحتى عام 1977 م، وكان من الطبيعي أن تكون هناك شائعات تلاحقهما.

عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت

أوضحت زيزي، خلال نفس اللقاء، أنها انفصلت عن محمود عبدالعزيز ولكنهما حافظا على الصداقة فيما بينهما، والطبيعي في الوسط الفني أن تلاحق الشائعات أي قصة حب تتواجد به، وهو أمر مر به كثير من الفنانين.

عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت

زيزي مصطفى برهنت على صحة حديثها بكون ابنتها منة شلبي شاركت في بدايتها أمام محمود عبدالعزيز، كما أنها كانت تتواجد كل شهر في منزل محمود عبدالعزيز حيث تجمعهما الصداقة.

عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت

اختتمت زيزي مصطفى حديثها قائلة: "كنا متعودين على الإشاعات، ومحمود الله يرحمه مكنش بيطلع منه العيبة".

مصدر: opera.com
الآراء في هذا المقال هي آراء الكاتب الخاصة، ولا تعكس آراء أوبرا نيوز. اقرأ المزيد >>

بيانات أقل، المزيد من الأخبار - أقل من 1 ميجابايت