opera.com

اقرأ من المصدر

تعرف على السبب. قوات الأمن الإيطالية تعتقل مواطن مصري

AhmedOmarJournalist 06/24/2020

عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت

كشفت مصادر أمنية إيطالية، اليوم الأربعاء، عن اعتقال مواطن مصري يبلغ من 29 عامًا في العاصمة الإيطالية روما، بسبب مهاجمته موظفي دائرة البلدية ثم رجال الشرطة.


وقالت الشرطة الإيطالية أن "الحادث وقع بعد ظهر أمس الثلاثاء في ضاحية فيوميتشينو التابعة لمدينة روما، حيث دخل الرجل (هـ. أ.) إلى مكاتب البلدية بصحبة كلبه وبدأ بمهاجمة الموظفين وتهديدهم بسلسلة حديدية ثم غادر نحو شارع مجاور".


وبحسب وكالة" آكي" الإيطالية، فإن "رجال مركز شرطة فيوميتشينو تعقبوا الرجل، ولكنه هاجمهم بحركات نابية، وبدأ بالصراخ قائلاً: سأحرق المدينة بأكملها إن لم أحصل على الوثائق، مهدداً إياهم بالقتل، بينما أطلق عليهم كلبه الذي عض ذراع أحد عناصر الشرطة".


وأضافت المصادر الشرطية أنه "بعد بضع دقائق، تمكن رجال الشرطة من تهدئة الرجل وفتشوه، ليعثروا في حقيبته على خنجر، مقص مطبخ وسلاح ننشاكو"، مضيفة أنه بعد اصطحابه لمكتب الشرطة، انفجر مرة أخرى".


وأفادت الشرطة أنه "تم توقيف المواطن الأجنبي، مصري الجنسية، الذي يمتلك سجل سوابق حافلاً لدى الشرطة، بتهمة تهديد ومقاومة موظفين عموميين، وحمل غير قانوني لأسلحة وأدوات قابلة لإلحاق الأذى، ومن ناحية أخرى تم عهد كلبه لموظفي بيت الكلاب الصحي في بلدية روما.


وأتم رجال الشرطة، إنه عند مرافقتهم المعتقل ليدخل المركز، صرخ قائلاً: (الله أكبر)، واختتموا بالقول إنه سيتم التحري عنه من قبل محققي الشرطة".

مصدر: opera.com
الآراء في هذا المقال هي آراء الكاتب الخاصة، ولا تعكس آراء أوبرا نيوز. اقرأ المزيد >>

بيانات أقل، المزيد من الأخبار - أقل من 1 ميجابايت