opera.com

اقرأ من المصدر

سحب الإعلانات و خسارة 7 مليارت دولار لفيسبوك حتي الآن بسبب تغيردة دونالد ترامب

Ahmed.Elgendy 06/29/2020

عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت

أحمد الجندي


ضربة موجعة و خسارة فادحة تلقتها مؤسسة الفيسبوك هذه المرة : مؤسس شركة الفيسبوك "مارك زوكربرغ" خسر أكثر من 7 مليار دولار من ثروته الخاصة المقدرة ب : ( 7.000.000.000 $) 


و جاء هذا الأمر بعد أن قامت أكبر الشركات العالمية بسحب إعلاناتها من موقع الفيسبوك،منهم الشركة العالمية "COCA-COLA" و شركة "UNILEVER" .... و غيرهم و لا زالت باقي الشركات ستفعل هذه الخطوة.


و يبقى السؤال المطروح هو ما هو سبب سحب الشركات لإعلاناتها من موقع الفيسبوك ؟

فكما نعلم أنه من ضمن قوانين الفيسبوك يمنع من خلالها نشر أي منشور يدعو فيه ناشره إلى الكراهية "HATE SPEECH" و التمييز و العنصرية و العنف،يعني أن أي منشور يتضمن محتواه على التحريض على الكراهية يقوم موقع الفيسبوك بحذفه،و منذ أن قتل المدعو بإسم "جورج فلويد" على يد الشرطة الأمريكية و خرجت مظاهرات الإحتجاج ضد هذا الفعل في أمريكا،جاء الرئيس الأمريكي ترامب و نشر في موقع الفيسبوك منشور يحرض على الكراهية و العنف،و كتب فيه العبارة التالية :

" WHEN THE LOOTING STARTS,THE SHOOTING STARTS" ،

و التي تعني بالترجمة العربية :

"عندما يبدأ النهب، يبدأ إطلاق النار" (و المنشور هو الظاهر في الصورة أسفله و مليء بالكراهية) و نعت المتظاهرين و قال عنهم ترامب بأنهم "سفاحين" "THUNGS".


و المشكلة الكبيرة أن الناس طالبو موقع الفيسبوك بحذف منشور ترامب .... و لكن موقع الفيسبوك لم يستجب و ترك منشور ترامب معروضا بسبب توقيع الرئيس مؤخرا على قانون رفع الحصانة عن المواقع التواصلية الإجتماعية،و تعريضها للمحاسبة القانونية،

و هنا قامت الشركات الكبرى بسحب كل إعلاناتها لمدة 30 يوما على الأقل كطريقة للإحتجاج و إرضاخ الفيسبوك للقرار،و تعتبر إعلانات الشركات العالمية هي المصدر الأساسي للأرباح لمؤسسة الفيسبوك،و تسببت ل-"مارك زوكربرغ" بخسارة أكثر من 7 مليار دولار من ثروته الخاصة،و الفيسبوك لا يستطيع بسبب القانون الجديد المفروض عليه حذف منشورات الكراهية و التحريض على العنف إن تعلق الأمر بشخصية تتقلد منصبا مهما و خصوصا إن كان رئيس دولة كترامب،مما سيجره للمحاكمة القضائية و تعويضات مالية لتلك الشخصية،أما الشخصيات العامة فلا حرج في حذف منشوراتها و حتى حساباتها.

مصدر: opera.com
الآراء في هذا المقال هي آراء الكاتب الخاصة، ولا تعكس آراء أوبرا نيوز. اقرأ المزيد >>

بيانات أقل، المزيد من الأخبار - أقل من 1 ميجابايت