opera.com

اقرأ من المصدر

سامية زين العابدين: الجاسوس مرسي يدعي العميل "جاروليم" وقبض ثمن الخيانة

Ahmedbadawy11 06/24/2020

عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت

قالت الكاتبة الصحفية سامية زين العابدين عضو الهيئة الوطنية للصحافة، إن الجاسوس مرسي كان يدعى العميل جاروليم للمخابرات الأمريكية..


وأضافت سامية زين العابدين في مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى في برنامج " على مسئوليتي " المذاع على قناة " صدى البلد"، :" 25 يناير أحداثها مدبرة وقادها خونة للنيل من مصر ومؤسساتها ".


وتابعت سامية زين العابدين:" الجاسوس مرسي هو الذي سلم العالم المصري عبد القادر حلمي للمخابرات الأمريكية، الجاسوس مرسي خاين وعميل وحصل على دكتوراه نتيجة خيانته للدولة المصرية وقبض ثمن الخيانة".

 

ولفتت سامية زين العابدين:" ثورة 30 يونيو هي عودة الروح للدولة المصرية، مضيفة:" على الجماعة الصحفية الوقوف في ظهر الدولة المصرية ونحن في حاجة إلى إعلام حرب يقف في ظهر الدولة المصرية لمواجهة المؤمرات التي تحاك لها كل يوم ومصر صامدة بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي أزاح حكم الإخوان الخونة، الذين قتلوا وسفكوا دماء المصريين منذ ثورة الشعب العظيمة في 30 يونيه وحتى الآن .


 الكاتبة الصحفية سامية زين العابدين بمؤسسة دار التحرير ، وهى أحد أقدم المحررين العسكريين وأرملة الشهيد العميد أركان حرب عادل رجائى اسماعيل، قائد إحدى الفرق المدرعة بالقوات المسلحة ، الذي استشهد أمام منزله بمدينة العبور، أثناء توجهه للعمل، وتقام جنازة عسكرية للشهيد، بمسجد المشير طنطاوى، ظهر اليوم.


 العميد أركان حرب عادل رجائى ، أخلاقه الحميدة ، وقربه من الضباط وضباط الصف والجنود، كما عمل لفترة كبيرة فى شمال سيناء، وكان له دور بارز فى عملية هدم الأنفاق على الحدود بين مصر وقطاع غزة.


أكدت سامية زين العابدين أن شعورها لا يوصف وسعادتها كانت كبيرة بعد علمها بمقتل المنفذ الذي اغتال زوجها مؤكدة أن سعادتها الكبيرة تكون بتوجيه ضربات قوية يقوم بها جهاز الأمن الوطني والمباحث العامة الجنائية من رجال الشرطة والقوات المسلحة على كافة المناطق الحدودية للإرهاب والإرهابيين.


وأشارت أرملة الشهيد إلى أن الشهيد عادل رجائي قد نال الشهادة أمام منزله وأمام عيني ورأيت من قتل زوجي وهو يجري وقمت بالنداء على زوجي ورأيته وسط دمائه، لافتة إلى أن الإرهابين اختبأوا في عربية في عقار مجاور وأطلقوا النار عليه وأصيب بكتفه وبمنتهى الشجاعة خاف على حارس العقار والحارس وأمرهم بأن يتخذوا ساترا بعيدا عن المنطقة وأخذ 3 طلقات نارية ببطنه واستشهد

 

مصدر: opera.com
الآراء في هذا المقال هي آراء الكاتب الخاصة، ولا تعكس آراء أوبرا نيوز. اقرأ المزيد >>
أعلى التعليقات
ElhadjZahaf · 06/25/2020
انت اوسخ امرءة عرفتها..... تفوووووووو ا عليك
طائرالشمال · 06/25/2020
انتي وسخه يا ساميه
AshrafMoharm · 06/24/2020
اللهم ارحمه
+216-2006**** · 06/27/2020
هذه أرملة شهيد ام كلب من كلاب السيسي القذرة...هذه عاهرة...سيدك الشهيد البطل محمد مرسي...

بيانات أقل، المزيد من الأخبار - أقل من 1 ميجابايت