opera.com

اقرأ من المصدر

وزير الخارجية يكشف نتائج كارثية على المصريين في حالة ملء سد النهضة. ويحذر من عواقب مزلزلة

mohamedessameldin 06/29/2020

كشف وزير الخارجية المصري سامح شكري، أن مصر لن  تردد في إتخاذ أي إجراءات لحماية حقوقها المائية خلال أزمة سد نهضة مع دولة اثيوبيا، معتبرا أن الدفاع عن البقاء ليس محض اختيار إنما هو مسألة حياة تفرضها طبيعة البشر.

 

 

جاء هذا في كلمة لوزير الخارجية سامح شكري أمام اجتماع  لمجلس الأمن في حضور عدد من  ممثلين الدول الأعضاء الدائمين، وممثلين عن اثيوبيا و السودان؛ لعرض قضية أزمة سد النهضة بعد طلب رسمي من مصر لتدخل في الأزمة بسبب التعنت الإثيوبي عن توقيع اي اتفاق، وشروع في ملء السد دون مراعة مصلحة دول المصب.

 

وأوضح "شكري" أن هناك العديد من الأضرار ستقع على مصر في حالة اتخاذ إثيوبيا اي قرار أحادي في ملء  السد، "منها تأثيرات اقتصادية واجتماعية مدمرة سوف تؤثر على كافة المناحى الأمن الإنساني  للمصريين بما في ذلك الأمن الغذائي والأمن المائي والأمن البيئي، كما سيعرض الملايين لمخاطر اقتصادية  ستؤدي إلى ارتفاع معدلات البطالة والجريمة والهجرة الغير شرعية فضلا عن التأثير على النظم البيئية والتنوع البيولوجي وزياد المخاطر الناجمة عن التغير المناخ".


وتابع "شكري" أن المخاطر التى تلوح امامنا من بناء سد النهضة بشكل أحادي تمثل تهديدا خطيرا للأمن والسلم الدوليين، كما تنجم عنها اثار سياسية خطيرة بل مزلزلة، حيث ستوضع دولتا المصب في موقف لا يمكن تحمله وسيتولد مناخ من العداء بين بلداننا، وستزرع بذور التناحر بين شعوبنا. عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت


وتعتمد مصر على نسبة 97% علي مياه النيل لتلبية إحتياجتها من الموارد المائية وهي من أشد البلاد التى تعاني من الجفاف على مستوي العالم، بحسب وزير الري،.

مصدر: opera.com
الآراء في هذا المقال هي آراء الكاتب الخاصة، ولا تعكس آراء أوبرا نيوز. اقرأ المزيد >>

بيانات أقل، المزيد من الأخبار - أقل من 1 ميجابايت