opera.com

اقرأ من المصدر

الابن العاق يُهشم رأس أمه «الفقيرة» ويُكسر عظمها. ويعترف بهذا

ahmedkamelrayan 06/26/2020

الثامنة مساءً أمس الخميس، كانت محافظة الشرقية على موعد جديد مع واقعة مأساوية، بطلها ابن عاق والضحية أمه العجوز، تعدى على أمه بالسباب والضرب المبرح بعصا خشبية، بسبب عدم قدرتها على توفير مصاريف شخصية له للخروج مع أصدقائه.


ارتكب الابن العاق واقعته الشنيعة في حق أمه الفقيرة، ولم ترحمه صراخ وضعف أمه وقام بضربها على رأسها حتى سالت الدماء وسقطت أرضًا بسبب ضربها على أقدامها، وسمع الجيران أصوات البكاء والصراخ واقتحموا منزلها، وهرب الابن منهم وتم نقل الأم إلى مستشفى منيا القمح بالمركزي.


وتلقى اللواء عاطف مهران، مدير أمن الشرقية، إخطارا من مستشفى منيا القمح بوصول مسنة تدعى سعاد محمد، ٦٥ سنة مصابة بنزيف بالمخ وكسر بالجمجمة، وتم إيداعها بالعناية المركزة، وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث موسع د، وتبين من تحريات اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية بالشرقية، أن وراء ارتكاب الواقعة نجل المجني عليها وأنه دائم التعدي عليها بالضرب بسبب الحصول على الأموال للخروج والسهر مع أصدقائه السوء.


وتم القبض على الأبن العاق ٢٦ سنة، بمواجهته، اعارف بأنه طلب من والدته أموال في يوم الواقعة ولم تكن حصلت على المعاش وليس لديها أموال، وسيطر الشيطان على أفكاري وقمت بالتعدي عليها بالضرب في محاولة للحصول على أي أموال كانت تخفيها للخروج مع أصدقائي، وتم تحرير محضر بالواقعة رقم ١٨٨٩٥ جنح منيا القمح، وأحيل المتهم للنيابة للتباشر للتحقيق.

عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت

مصدر: opera.com
الآراء في هذا المقال هي آراء الكاتب الخاصة، ولا تعكس آراء أوبرا نيوز. اقرأ المزيد >>

بيانات أقل، المزيد من الأخبار - أقل من 1 ميجابايت