opera.com

اقرأ من المصدر

طلب من القاتل اغتصاب مراته، سرحكاية إيمان طالبة الدقهلية وزوجها خطط للتخلص منها

MO.Kamal2021 06/24/2020

مآساة إيمان عادل طالبة جامعية في ميت عنتر بالدقهلية.. نصب لها زوجها المتهم حسين خيوط جريمة زنا ليتخلص منها وتظهر الجريمة بأنها ثأرا لشرفه، إلا أن القدر أفسد مخططه الشيطاني، حين هرب القاتل الذي استأجره الزوج قبل وصوله فادعى قتلها على يد مجهول.

التفاصيل البشعة لمخطط الشيطان الذي وضعه الزوج بدأت بتفكيره في الزواج من أخرى وترك زوجته صغيرة السن التى لم تكمل بعد عامها الثاني والعشرين، وطفلته الرضيعة، وانتهت بقيامه بالتحريض على قتلها والتخطيط لقيام القاتل بممارسة الجنس معها وهي جثة هامدة، للهروب من الجريمة

عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت

الواقعة بدأت منذ أيام حين تلقت الأجهزة الأمنية بلاغا يفيد بالعثور على طالبة جامعية 21 عاما مقتولة داخل مسكنها بقرية ميت عنتر بالدقهلية، وتم تشكيل فريق بحث حينها لكشف ملابسات الواقعة. الخيوط الأولى في الجريمة فضحت مخطط الزوج، حيث تبين أنه وراء الواقعة، حيث تبين من فحص كاميرات المراقبة بالمنطقة تحديد أحد الأشخاص مرتديا "نقاب" وقام بالصعود إلى العقار في وقت معاصر للجريمة، وخروجه بعد فترة زمنية قليلة مسرعا.

وبالفحص تبين أن ذلك الشخص يدعى أحمد الشهير بـ «أحمد العجلاتي» 33 عاما، وكانت المفاجأة حين تبين أنه أحد عمال محل ملابس زوج القتيلة. وعقب تقنين الإجراءات وضبط المتهم، أعترف بالاتفاق مع زوج القتيلة على التخلص منها ووضعا سويا مخطط بأن يدخل المتهم الثاني "العجلاتي" مرتديا نقابا ويسأل المجنى عليها عن مساعدة مالية ثم يقوم بقتلها وممارسة الجنس معها ويحضر زوجها "المتهم الأول" فجأة وكأنه قتلها لممارستها الزنا.

واعترف الزوج بوقوع مشاكل بينه وبين القتيلة فقرر الزواج من أخرى، وقام بالاتفاق مع أحد عمال محل الملابس الذي يملكه أن يقوم بالدخول الى مسكنهم مرتديا نقابا بدعوى السؤال عن مساعدة مالية ثم ينفذ جريمته.

عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت

مصدر: opera.com
الآراء في هذا المقال هي آراء الكاتب الخاصة، ولا تعكس آراء أوبرا نيوز. اقرأ المزيد >>

بيانات أقل، المزيد من الأخبار - أقل من 1 ميجابايت