opera.com

اقرأ من المصدر

لمن يجرؤ ."هويا باكيو" الغابة الملعونة بأشباح مصاصي الدماء "صور"

H.zaki 06/25/2020

عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت


لمحبي الظواهر الخارقة ومن يمتلكون الشجاعة الكافية نصحبكم في هذا التقرير إلى واحدة من أخطر الأماكن في العالم وأشهرها واكثرها رعبا وهي غابة " هويا باكيو" التي اشتهرت بتاريخها الدموي وحوادثها المثيرة للجدل.


يعود سبب تسمية الغابة بهذا الاسم  نسبة إلى راعي أغنام فقد فيها مع قطيعه البالغ 200 خروف ، كما أطلق عليها العديد من الألقاب المخيفة منها "مثلث برمودا رومانيا " و "الغابة المشؤومة " و" بوابة العالم الآخر " بالإضافة إلى أن معظم من زاروها أجمعوا على على رؤيتهم لمشاهد غريبة لا يمكن تفسيرها وشعورهم بالغثيان والقلق وتوقف أجهزتهم الإلكترونية وإصابتهم بحروق وطفح جلدي بدون أسباب واضحة.


عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت

 

تقع غابة "هويا باكيو"  في كولوج نابوكا ، بمقاطعة بترانسيلفانيا ، و تبلغ مساحتها حوالي 700 فدان ، ويكمن سر شهرتها في ارتباطها بلعديد من القصص المخيفة للأشباح والأطباق الطائرة  وحوادث الاختفاء الغامضة  بحسب روايات زائريها.


 

اختفاء طفلة وعودتها بعد سنوات

 من أشهر حوادث الاختفاء بالغابة هي حادثة  اختفاء طفلة صغيرة تبلغ من العمر 5 سنوات والغريب في القصة أنه بعد بحث والديها عنها لفترة طويلة دون فائدة تم إعلان وفاة الطفلة ومرور بضعة سنوات ، ثم ظهرت الطفلة مجددا بنفس ملابسها بشكل مفاجئ لكنها لم تتذكر أي شيئ عما حدث لها في هذه الفترة ، وهو ما حدث لعدد من الأشخاص أثناء تواجدهم بالغابة وتم اختفائهم في ظروف غامضة ، فنجح البعض منهم في العودة وهم مصابين بطفح جلدي أو حروق على أجسادهم بينما لم ظل أخرين في عداد المفقودين .


  عرض الصورة على التطبيق يوفر إلى 80% من استخدام الإنترنت

 

وبرغم القصص المأساوية تعد الغابة مقصدا سياحيا شهيرا يجتذب آلاف الزائرين من ، حيث عرفت بأنها المكان الذي قطعت فيه رأس الكونت دراكولا الشهير الذي عرف بعشه لدماء ضحاياه وكتب عنه أشهر أفلام مصاصي الدماء ويدعي البعض رؤيتهم لشبحه يتجول في الغابة المخيفة ليلا .


 

التقاط صور للاطباق الطائرة

تعد قصص الأطباق الطائرة ورؤية الأجسام الغريبة من القضايا الأكثر جدلا، حيث لفتت الغابة الاهتمام الدولي في عام 1968 عندما قام إميل بارنيا ، وهو فني عسكري ، بتصوير ما ادعى أنه جسم غامض يحوم فوق "هويا باكيو" . ولكن الحكومة الشيوعية ذى ذلك الوقت ساوت بين الاعتقاد في الخوارق والجنون وتخريب الدولة ، وفقد بارنيا وظيفته .كذلك تم تصوير أحد هذه الاجسام الغريبة الطائرة في عام 2002 .

مصدر: opera.com
الآراء في هذا المقال هي آراء الكاتب الخاصة، ولا تعكس آراء أوبرا نيوز. اقرأ المزيد >>

بيانات أقل، المزيد من الأخبار - أقل من 1 ميجابايت